ماجد النقيب.. تفوق وحصد المراكز الاولى رغم الإعاقة

شأت الاقدار ان يولد ماجد عبدالله النقيب معاقا حركيا ، لكن تلك الاعاقة  .كانـت حافزا له ليعمـل منـذ نعومـه اظافـره مـن اجـل مستقبلـه المنشـود التحق الطفـل ماجـد النقيـب فـي جمعيـة المعاقيـن حركيـا وبـدأ تعليمـه  الاساسي فيها ، قبل ان ينتقل الى مدرسـة النبـراس بتعـز لإكمـال تعليمـه  .الثانوي ،عـرف عـن ماجد النقيب التفوق والذكاء بين زملائه وحصـد اعلـى الدرجـات ليتوج تفوقـه بالنجـاح في اختبـارات الثانويـة العامـة بمعدل 91 % القسم  العلمي. اصـرار المعاق ماجد النقيـب على التعلـم والتفـوق ، جعلـه يحظـى  باحترام كبير بين زملائه ومكانه عالية لدى معلميه، وليثبت لغيره الكثير ان  .الاعاقـة ليست اعاقة الجسد وانما اعاقة العلم والعقل طموحه لم ينته بعد.. فهو مصر على اكمال دراسته الجامعيـة ونيـل اعلى  .الدرجات العلمية مرصـد التعليـم يشـد على ايـادي ماجـد الخطيـب ويبـارك لـه تفوقـه الدراسـي ..ويتمنـى استمرار التفوق خلال مرحلة الدراسة الجامعية.